اخبار محترفينا

شارة القيادة تفضح مخططات ليستر سيتي

تحول الوضع رأسا على عقب على مستقبل رياض محرز الدولي الجزائري الذي من المقرر أن يبقى في مدينة ليستر  رغم أن اسمه مرتبط بالعديد من الأندية في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ولم تنشر إدارة ليستر الأخبار عن الوشيك للنجم العربي من قلعة كينغ باور قبل وبعد إطلاق “الميركاتو”، وذلك لمناقشة مستقبل لاعبها. مدرب فرنسا كلود بويل سيقطع الطريق للأندية التي تريد الانضمام إلى اللاعب.

بعد تصريحاته الأخيرة أنه لا يعتزم مغادرة رياض مهرز في “ميركاتو” الحالي، وأنه يلتزم ببقائه حتى نهاية الموسم الحالي لكرة القدم على الأقل، جاء بويل ببيان آخر يقول إن القيمة ستكون أكثر من 100 مليون جنيه الصيف المقبل، قوية لمن يريد أن يطلب خدماته، كما وجه بويل، صدمة قوية للنوادي التي تريد الانضمام مهريز.

وقد منح المدرب رئاسة النادي أمام فليتوود تاون في كأس الاتحاد الانجليزي وكان ثاني لاعب يحتفظ به كلود بويل في خط البداية ضد فليتوود تاون مقارنة بفوزه على تشيلسي 0-0. وفي إشارة قوية إلى ارتباط المدير الفني والنادي بالاعب العربي الذي أفادت به وسائل الإعلام الإنجليزية على نطاق واسع، مؤكدا أن بويل قطع الطريق أمام الأندية التي تريد التعاقد مع اللاعب.

وقال كيرستي ادواردز في مؤتمر صحافي “نحن قلقون من المحادثات حول رحيل محرز”، مضيفا “اننا مضطرون ولكننا ملتزمون بحفظ القبطان”.

ليستر يمنع محرز من “الحديث”
على الرغم من الكثير من الأخبار الأخيرة عن مستقبل رياض محرز، فإن الأخير لم يعبر عن موقفه من الأخبار، وليس من خلال البيانات في وسائل الإعلام أو حتى في حساباته على مواقع الشبكات الاجتماعية.

ويعود ذلك حسب مقربين من النجم الجزائري، إلى قيام إدارة ليستر سيتي بمنعه من التصريح لوسائل الإعلام أو الإدلاء بأي حديث يخص مستقبله أو فترة الانتقالات الشتوية، أو حتى نشر تدوينات أو تغريدات بخصوص هذا الموضوع عبر وسائط التواصل الاجتماعي، تفاديا لتأويل تصريحاته أو التسبب في مشكلة تؤثر على تركيز اللاعب وتشتت ذهنه، واكتفى محرز مؤخرا بنشر تغريدة على حسابه في “تويتر” و”فيسبوك” يشكر فيها جماهير الفريق على دعمها له وللنادي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق